العقارات

عقد الهبة في السعودية

قبل الاسترسال في موضوعنا الذي جاء بعنوان :عقد الهبة في السعودية , يجدر بنا أن ننبه بأنه

من بين أسباب الملكية في الفقه الإسلامي «الهبة », وهي كما يُعرّفها الفقهاء: 

تمليك عين في الحياة بغير عوض, فإذا كانت لفقير فهي: صدقة, وإن كانت لصديق فهدية, والهبة تنعقد وتكون صحيحة سواء كان هناك إيجاب وقبول أو كانت بالفعل- المعطاة- ولو لم يكن هناك قول, والهبة- الهدية- مندوب إليها فقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم يُهدِي ويُهدَى إليه, وفي الحديث:»تهادوا تحابوا» أخرجه البخاري في الأدب المفرد, والهبة كالبيع في أغلب أحكامها,

ومن شروط عقد الهبة في السعودية : أن تكون مالا معلوما وموجودا ومعينا تعينا صحيح وسليم على تسليمه, وأن يكون الواهب كامل الأهلية , أي بالغا عاقلا, وهليلزم أن يتم قبض الهبة؟,هذا هو المشهور في المذهب الحنبلي وعليه العمل لدى بعض الفقهاء والقضاة, ويرى آخرون أنه لا يلزم القبض لعموم قوله صلى الله عليه وسلم :»

 العائد في هبته كالكلب يعود في قيئه», والقبض يحصل في كل شيء بحسبه فإذا كان الموهوب منقولا فيكون بنقله وإذا كان عقارا فبتخليته.

ولابد من التنبيه هنا لأمور, 

أولها: أنه لابد من التسوية في الهبة بين الأولاد لقول النبي صلى الله عليه وسلم – لمن وهب أحد أبنائه – :»أكل ولدك أعطيته مثله؟ قال :لا, قال: فاتقوا الله واعدلوا بين أولادكم», وفي رواية: «لا تشهدني على جور», وفي رواية أخرى:«سوّ بينهم», ولأن في تفضيل بعضهم على بعض ما يورث الضغينة والبغضاء وقطيعة الرحم, ولهذا فلابد له أن يرجع في هبته كما أمر النبي، صلى الله عليه وسلم، هذا الواهب, وقد أجاز بعض العلماء أن يخص الأب أحد أبنائه بالهبة للحاجة أو للمرض أو لبره به ونحوها من الموجبات , وقرر العلماء أن الأم كالأب في هذه الأحكام , ثانيها :أنه لا يجوز للولي أن يهب من مال القاصر , فلا يجوز للأولياء بصورة عامة أن يُخرجوا من أموال القاصرين مالا من غير عوض سواء كان صدقة أو هدية, ولا يجوز في مالهم إلا الزكاة .

والآن  نأتي على الحديث عن شكل عقد الهبة في العقار والرجوع في الهبة في النظام السعودي، والفوارق

التي تقوم بينها، فيما يخص الشروط والرجوع عنهم، والنتائج القانونية.

حيث في الآونة الأخيرة تغيرت العديد من جوانب الحياة وقد تعددت التشعبات، مما زرع في حياة كل منا شكل من

المعاملات والارتباطات بين الأفراد، ولما كانت الحياة أساسها الأخذ والصداقة من هنا تم تأسيس شكل المعاملة

التي تمسك العلاقة بين الأشخاص فمنها مثلا عقد عمل ومنها أيضاً عقد أشغال عامة او عقد البيع، ولما كانت

هذه العقود معهودة على الإيجاب والقبول وأن يكون هذا من قبل الطرفين، على أساس القاعدة القانونية

المعلومة العقد شريعة المتعاقدين.

وبالحديث عن عقد الهبة يحق للواهب أن يرجع في الهبة، وهذا يحدث أما بالتراضي مع الموهوب له، واما أيضاً

بالتقاضي من دون رضا الموهوب له، علماً إن هناك هبات واجبة، لا ينبغي الرجوع فيها الا حصراً بالتراضي،..

وأن هناك هبات غير لازمة أيضاً وهي الهبات التي لا يكون فيها مانع من موانع الرجوع.

ونعود الى موضوعنا 

عقد الهبة في السعودية.

لما كان العقد أساسه هو إرادة المتعاقدين المتوجهة إلى انعقاده إذ يكون بالنسبة لهم نظام معين

وإن كان أساسه، الاتفاق بينهما:

العقد والهبة في القانون في البلاد العربية السعودية، متخذة اصلا من الشريعة الإسلامية:

أن الله عز وجل قد تكرم في محكم تنزيله عن موضوع العقد، وكيفية إلزامه من طرفيه بقوله عزّ شأنه:

يا ايها الذين امنوا اوفوا بالعقود.

وفي هذا الإطار، حديث الرسول (ص):

المسلمون عند شروطهم  ومعنى ما مذكور أن العقد شريعة المتعاقدين، أن يكون العقد سبب عقده.

هو موافقة الطرفين، اذ انه موجب لهم، و يمتلك نفس القوة القانونية التي تنبثق عن القانون، فهو

يقوم بداية على إعلاء امور سلطان الإرادة، بما معنى أن الفرد، لا يُجب ان يلزم إلا بما شاء ، و ان

أراد أن يجبر فلا يحول دون ذلك شيء ، وإن موضوع إدراج العقود ، و تشكيلها من إرادة المتعاقدين.

تقوم على ان تستقر المعاملات، ان كان العقد لا يقيد العاقد ، فهنا الناس تنحدر عن إبرام العقود..

وتنتشر فيهم الفوضى و ثم تنعدم الثقة في هذه الحالة.

نتيجة الى ذلك كان لا بد أن بالنسبة الى للعقد ، قوة مجبرة بحيث لا ينبغي إلى أحد المتعاقدين أن

يتفرد في نقضه أو ان ينفرد في تعديله ، و تلك هي الأساس التي تعتمد عليها قاعدة العقد شريعة

المتعاقدين ، و عندما كان يملك نفس القوة المجبرة ، التي يمتلكها القانون ، فقد أمكن إلغائه في

الطريقة التي عرض فيها يمكن.كذلك حل العقد  في تلك الطريقة نفسها التي تم فيها أي اتفاق

الطرفين في حين يمكن..

الرجوع في الهبة في النظام السعودي.

تبعاً للنظام في المملكة العربية السعودية يجوز للواهب أن يرجع في الهبة وذلك بالتراضي مع الموهوب

له أو بالتقاضي بدون رضاء الموهوب له علماً إن هناك هبات تكون لازمة ولا يمكن الرجوع فيها إلا بالتراضي

وهناك هبات غير لازمة وهي التي لا يقوم فيها مانع من موانع الرجوع حيث.

في حال وجود مانع من الموانع التالية يرفض طلب الرجوع في الهبة:

موانع رفض طلب الرجوع بالهبة.

أ- إذا حصل للشيء الموهوب أي زيادة متصلة موجبة لزيادة قيمته.

ب- في حال موت أحد طرفي الهبة.

ج- في حال تصرف الموهوب له بالشيء الموهوب تصرف نهائي.

د- في حال قدم الموهوب له بدلاً عن الهبة إذا كانت الهبة صدقة أو عمل من أعمال البر.

ه- في حال تم هلك الشيء الموهوب في يد الموهوب له.

الأعذار المقبولة للرجوع في الهبة.

أ- أن يقوم الموهوب بالإخلال بما يجب عليه نحو الواهب أو نحو أحد اقاربه بحيث يكون هذا الإخلال جحوداً

كبيراً من جانبه.

ب- أن يصبح الواهب عاجزاً عن التوفير لنفسه أسباب معيشته وذلك بما يتفق مع مكانته الاجتماعية.

ج- أن يصبح غير قادراً على الوفاء وذلك  بما يفرضه عليه القانون من النفقة على الغير.

د- أن يرزق الواهب بعد الهبة ولداً و أن يظل حياً إلى وقت الرجوع.

ه- أن يكون للواهب ولداً يظنه ميتاً وقت الهبة فإذا به يكون حي.

بطلان عقد الهبة.

إن الأصل في عقد الهبة أنه ملزم لجانب واحد هو جانب الواهب ولكن إذا اشترط الواهب عوضاً له لهبته كانت الهبة

ملزمة للجانبين وجدت التزامات مقابلة في جانب الموهوب له.

قسم من جمهور فقهاء الشريعة الإسلامية السمحة والقانون العقود من حيث الاعتداد بها إلى نوعين رئيسين

وهو عقد صحيح وعقد غير صحيح (باطل)، وأن العقد غير الصحيح لا ينعقد به عقد، ولا يترتب عليه أثره الشرعي

لأي خلل في صيغته أو ركنه أو محله أو في العاقد أو في أي وصف اتصل به يخرجه عن مشروعيته حيث أن عقد

الهبة إلا يتم إذا قبلها الموهوب له أو نائبه، وتكون الهبة بسند رسمي وإلاّ اعتبرت باطلة ما لم يتم تصنيفها تحت

مسمى عقد آخر.

ومن المتعارف عليه في الأنظمة القانونية المقارنة أن العقد يكون باطلاً في حال كان محل الالتزام مخالفاً للنظام

العام أو الآداب أو في حال نشوئه على أساس أداء تصرف أو فعل مخالف للقواعد القانونية الآمرة التي قرر المشرع

عدم جواز مخالفتها، كأن يكون الفعل قد نهى المشرع عنه ونص على تطبيق عقوبة جنائية على مرتكبه لأن العقوبة

تشرع من أجل حماية المصلحة العامة، وكل تصرف يخالف هذه المصلحة يكون باطلاً.

قد يهمك أيضا نموذج عقد اتفاق بين طرفين.

يجب التقيد بشكل الهبة الواردة في القانون من حيثُ ما إذا كانت الهبة على شكل عقار أو منقول.

حيث تفترض شروط الصحة وجود عقد، وهو يكون قابل للأبطال إذا لم تتوفر شروطه الواجبة أعلاه ويترتب على بطلان

العقد عدم الاعتداد به وزوال كل أثر له وإعادة أطرافه إلى الحالة التي كانوا عليها قبل إبرام العقد، مع إلزام الطرف

المتسبب في البطلان بتعويض الطرف الآخر عما يكون قد لحقه من ضرر بسبب ذلك.

إن للهبة شكل في العقار إذ يتوجب توثيقها بشكل رسمي وهذه القاعدة، أي بطلان العقود المخالفة لأحكام القواعد

النظامية الآمرة أو التي يكون موضوعها تصرفاً معاقباً عليه جنائياً، قد أخذ بها وأكدها عدد من القرارات الصادرة من

بعض الهيئات واللجان ذات الاختصاص القضائي في المملكة العربية السعودية حيث هناك العديد من

الإجراءات لتسجيل عقد الهبة في السعودية.

تعتبر الهبة من العقود المسماة والتي تُرتب التزاماً على عاتق أحد طرفي العقد دون الآخر، وهي عقد يتصرف بمقتضاه

الواهب في مال له دون عوض بحيث..

لا تتم الهبة إلا إذا قبلها الموهوب له أو نائبه، وتكون الهبة بسند رسمي وإلا اعتبرت باطلة ما لم يتم تصنيفها تحت مسمى عقد اخر.

ومع ذلك يجوز في المنقول دون العقار أن تتم الهبة بالقبض دون الحاجة إلى سند رسمي.

والهبة تتم بين الاحياء، ويشترط فيها الإيجاب والقبول بين الواهب، وتعتبر من اعمال التصرف أي يلتزم الواهب بنقل حق

عيني إلى الموهوب له أما أن يكون حق ملكية أو حق انتفاع أو

حق ارتفاق أو أن يكون حق شخصي أو مبلغ من النقود.

ويمكن للواهب ان يفرض شرط معنوي على الموهوب له لكن ليس عوض، وإن نية التبرع شرط لازم لان الهبة بعوض تصبح

عقد اخر كالبيع والمقايضة، ومن..

شروط الهبة في العقار.

إن من أهم شروط الهبة في العقار أن تكون مالاً معلوما وموجوداً ومقدوراً على تسليمه وأن يكون الواهب كامل الأهلية

أي أن يكون بالغاً عاقلاً ومن الشروط:

أولاً: شرط الانعقاد.

أ-التراضي في عقد الهبة هو عقد بين الأحياء كما يتطلب انعقاده إلى الإيجاب والقبول بين الواهب والموهوب له أو من ينوب عنه.

ب-المحل يلتزم الواهب بعقد الهبة بأن يتم نقل حق عيني إلى الموهوب له.

ج- السبب.

ثانياً: شرط الصحة.

أ-الأهلية.

ب-عدم وجود عيب من العيوب في الإرادة.

ج- التقيد بشكل الهبة الوارد في القانون من حيثُ ما إذا كانت الهبة منا العقار أو المنقول.

حيث تفترض شروط الصحة وجود عقد، وهو يكون قابل للإبطال إذا لم تتوفر شروطه الواجبة أعلاه، وإن للهبة شكل في العقار

إذ يتوجب توثيقها بشكل رسمي، أما شكل الهبة في المنقول تتم بالقبض دون الحاجة الى أي سند رسمي.

وبهذا نكون قد وصلنا الى نهاية مقالنا

عقد الهبة في العقار | شروط واجراءات وتفاصيل دقيقة عن عقد الهبة لعام 2021.

الذي تم التحدث به عن عقد الهبة في العقار في السعودية وعن الرجوع في الهبة في النظام السعودي.

بطلان عقد الهبة كما تم التحدث عن إجراءات تسجيل عقد الهبة في السعودية وشروط الهبة في العقار.

 

المصدر:

الاول. الثاني 

للحصول على نسخة من المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: لا يمكنكم نقل محتوى الصفحة . من اجل الحصول على نسخة اذهب الى اسفل المقال